Tamayouz Excellence Award

البروفيسور خالد السلطاني يفوز بجائزة محمد مكية للعمارة و ينال لقب شخصية 2014 المعمارية في العراق

اعلن البروفيسور باول ايفي نتائج لجنة تحكيم جائزة تميّز لجائزة محمد مكية لشخصية العام المعمارية التي تمنح لشخص أو مؤسسة كان لها دور في تطوير العمارة العراقية في نفس العام، و اختارت اللجنة المعماري و الاكاديمي البروفيسور خالد السلطاني لجهوده في تطوير مهنة العمارة و دوره الريادي في توثيق الارث المعماري المحلي و تعريف المجتمع المعماري به و بأهميه الحفاظ عليه. رابط فيديو اعلان الفائز


الدكتور خالد السلطاني معماري و اكاديمي حاصل على شهادة الدكتوراة في العمارة من معهد موسكو المعماري و عمل باحث في الاكاديمية الملكية للفنون الجميلة و المدرسة المعمارية في الدنمارك حتى عام 2012. و شغل منصب مدير المعهد العالي للعمارة والفنون الاسلامية في جامعة آل البيت في الاردن. عمل استاذا في قسم الهندسة المعمارية في جامعة بغداد و في عدد من الجامعات الاردنية. ألفَ عدد من الكتب المعمارية و حازت تصاميمه على المراتب الاولى في عدد من المسابقات المعمارية. اختارت اللجنه بالاجماع الدكتور السلطاني لاعماله و انجازاته في عام 2014 و التي تضمنت تنظيم أحتفالية لمئوية الدكتور محمد مكية في بغداد ، و اصداره كتابين احدهما يتناول انجازات و اعمال محمد مكية و الاخر يوثق عمارة الحداثة و مابعد الحداثة في بغداد . أيضا لاهمية مقالاته في الصحف و المجلات التي تمثل توثيقاً و تذكيراً بالارث المعماري المحلي خاصة في مدينة بغداد.

تضم لجنة التحكيم كل من: البروفيسور باول ايفي نائب رئيس جامعة لندن “ساوث بانك” في المملكة المتحدة ، و البروفيسور جوريف بيليلو عميد كلية هندسة العمارة في جامعة “بال ستيت” في نيويورك الولايات المتحدة الأمريكية ، و جالة مخزومي الاستاذة في الجامعة الامريكية في بيروت و الفائزة بأول جائزة تميّز للنساء العراقيات.

يصف البروفيسور باول ايفي الدكتور خالد السلطاني بقوله: “الدكتور خالد السلطاني هو معماري قدم اسهامات معمارية رائعة عام 2014 من خلال كتبه و مقالاته المنشورة وبالاضافة الى ذلك انه متحدث بارع نجح من خلال قصصه الرائعة من تفعيل دور العمارة العراقية لكل العراقيين” .

كما علق البروفيسور جوزيف بيليلو عميد كلية هندسة العمارة في جامعة بال ستيت الامريكية ” اختياري للدكتور خالد السلطاني ليكون شخصية العام المعمارية كان بسبب التزامه واسع النطاق لرفع مستوى النقاش و الخطاب المعماري في العراق بطريقة مثالية بواسطة الكتب التي نشرها و المقالات التي كتبها في الصحف و مقابلته”.

و اعتبرت البروفيسور جالة المخزومي الاستاذة في الجامعة الامريكية في بيروت “ان ابحاث الدكتور خالد السلطاني على مدى العقود الثلاثة الماضية و كتبه و مقالاته المنشورة باللغة العربية لاتمثل نجاحاً في توثيق عمارة الحداثة و ما بعد الحداثة في العراق فقط و انما بسبب كتابته باللغة العربية فأنه ساهم في الحفاظ على التراث اللغوي المعماري مع استخدام مفردات معاصرة تجاري التطور المعماري”.

في تعليق المعماري احمد المّلاك مؤسس الجائزة و الاكاديمي في جامعة كوفنتري على نتائج لجنة التحكيم
مبروك للدكتور خالد السلطاني لقبه المستحق “شخصية العام 2014 المعمارية”، الدكتور السلطاني معماري و اكاديمي الهم و مازال يلهم اجيال من المعماريين العراقيين الشباب بكتبه و مقالاته المبدعة. مبروك لك جائزة محمد مكية و شكراً لك على كتاباتك التي اثرت حياتنا

جائزة محمد مكية هي احدث فئة اطلقتها جائزة تميّز كجزء من برنامج جوائزها السنوي الذي يحتفي سنوياً بأفضل ما في العمارة العراقية . الجائزة الجديدة استُحدث بأسم المعماري العراقي الكبير الدكتور محمد صالح مكية الذي تَعدت أهمية اسهاماته اعماله التصميمية التي اثرت البيئة المبنية في العراق.

اطلقت الجائزة بمناسبة ميلاده المائة ، وستقدم ميدالية محمد مكية التي صممها المعماري الكبير سنوياً لشخصية العام المعمارية و التي ستكرم شخص أو مؤسسة كان لها دور في تطوير العمارة العراقية في ذلك العام.

تهدف الجائزة الى تكريم و الاحتفاء بالمساهمات و الانجازات التي كان لها دور في تطوير هندسة العمارة في العراق و تشجيع الاشخاص و المؤسسات على المساهمة في تحسين البيئة المبنية بشكل عام و العمارة بشكل خاص ، و الاحتفاء سنوياً بالمعماري الكبير الدكتور محمد صالح مكية و منجزاته المعمارية و الاكاديمية التي اثرت الثقافة العراقية.

جائزة محمد مكية لشخصية العام المعمارية برعاية جامعة لندن ساوث بانك

جائزة تميّز للعمارة العراقية برعاية
جامعة كوفنتري البريطانية، و الاتفاق العالمي للامم المتحدة، و مجلس الاعمال العراقي في الاردن، و ديوان للاستشارات الهندسية، و مجموعة الدليمي للاعمال، و مجموعة القبس الاقتصادية، و مكتب اياد التحافي المعماري في لندن و مؤسسة ماجد الساعدي للمنح الدراسية و جامعة كردستان هولير وشركة سورجي للمقاولات و منظمة عمارة من اجل الانسانية.

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *