Tamayouz Excellence Award

منحة دراسية للفائز بجائزة تميّز للعمارة العراقية برعاية مؤسسة ماجد الساعدي للمنح الدراسية

 

تتشرف جائزة التميز للعمارة العراقية ان تعلن مؤسسة ماجد الساعدي للمنح الدراسية كراعي ماسي لجائزة العمارة العراقية. ستقوم المؤسسة بتوفير منحة دراسية للفائز بجائزة تميز فئه مشاريع التخرج المعماري لدراسة الماجستير في جامعه كوفنتري البريطانية للعام الدراسي 2014\2015 و سيُختار الفائز عن طريق لجنة تحكيم جائزة تمّيز المكونه من معماريين واكاديميين عالمين و محليين.

مؤسسة ماجد الساعدي للمنح الدراسية هي مؤسسة رائدة في توفير الدعم المالي لطلبه الدراسات العليا العراقيين و تمويل هذه المنح يأتي من قبل دكتور ماجد الساعدي وهو رجل اعمال عراقي ذو رؤية و هو معروف بمساهماته وتبرعاته للكثير من المبادرات المحلية والعالمية الهادفة لتطوير المجتمع ، واسس مؤسسة ماجد الساعدي للمنح الدراسية 2007.

الدكتور الساعدي هو الرئيس التنفيذي لمجموعة الشرقيه القابضه وشركاتها الثمانية المتخصصة بقطاعات الضيافه، و الطيران، و الصناعة، و تصفيه المياه، و الحماية و التي مقرها عمّان. و يعد الدكتور ماجد الساعدي احد انجح خريجي جامعة كوفنتري البريطانية، حصل الساعدي على شهاده الدكتوراه الفخرية من جامعه كوفنتري تقديرا او اعترافا بنجاحاته وانجازاته.

للدكتور الساعدي رؤيتة مشابهه لرؤية جائزة تميّز وهي اساس هذه الشراكه: يبدأ تطوير قدرات العراق في خلال دعم ومكافأه المواهب المتمّيزة , وقد ادت هذه الرؤيا الي تعاون سيكون داعم وسند للمتميزين في العراق.

اُسست جائزه تميز عام 1012 كمبادره مستقله غير تابعة لاي منظمه اوجهه حكومية هدفها تطوير الهندسة المعمارية في العراق اكاديماً ومهنياً وكانت الجائزة في عامها الاول تتكون من فئه واحده وهي مشاريع التخرج المعمارية لطلبه الجامعات العراقية و الان تتكون الجائزة من ثلاث فئات: الاولى هي فئة مشاريع التخرج المعمارية للطلبه العراقيين، الثانية هي فئة النساء في العمارة و الانشاء، و الفئة الثالثة هي فئة مشاريع التخرج المعمارية للطلبة البريطانيين و تحكمها لجنه تحكيم عراقية.

على مدى العام الماضي كبرت الجائزة من جائزة عمارة محلية الى جائزة عمارة معترف بها دوليا وتُحكِمها لجنة تحكيم تتكون من اهم الشخصيات المعمارية العالمية و المحلية ومنهم المعمارية العالمية زهاء حديد، و المعمارية انجيلا برايدي رئيسة المعهد الملكي للمعماريين البريطانيين، والمعمارية كاثرين مكنيل رئيسة منظمة عمارة من اجل الانسانيه والبروفيسور باول ايفي عميد كلية الهندسة في جامعة كوفنتري، والدكتور خالد السلطاني الباحث في الاكاديميه الملكية الدنماركية للفنون الجميلة، و ومويرا لاسيليس نائب مدير المؤسسة المعمارية البريطانية.

من المؤسسات الاخرى الراعية لجائزة تميّز: مجموعة الدليمي للاعمال و الاتفاق العالمي للامم المتحدة، و جامعة كوفنتري، و مجلس الاعمال العراقي في الاردن، و منظمة عمارة من اجل الانسانية و مكتب اياد التحافي المعماري في لندن و منظمات اخرى محلية و دولية.

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *